Skriv ut den här sidan

النظافة

 يكفي غسل القضيب مرة واحدة باليوم بالماء الفاتر للحفاظ على نظافته. وفي حال كثرة الغسل أو استعمال الصابون، يجفّ الجلد بسهولة ويمكن أن يُصاب بحكّة. ويمكن للمرء أن يتجنّب هيجان الجلد غير اللازم عند اتباع طريقة غسل القضيب كما يلي:

اسحب القلفة إلى الوراء، إن كانت لديك قلفة

اغسل/اشطف الجزء الداخلي من القلفة والحشفة بماء فاتر

افرك الحشفة والجزء الداخلي من القلفة لكي تزيل الوسخ واللخن القديم.

تجنّب الصابون، حيث أن استخدام الصابون المتكرر غالباً ما يسبب هيجان الجلد. كما أن الصابون يزيل الحماية الطبيعية الموجودة ضد البكتيريا والفطور.

الطفح الجلدي

قد يكون سبب الطفح الجلدي والبقع الحمراء على القضيب والحشفة هو كثرة الغسل. وفي حال ظهور طفح جلدي وبقع حمراء، فهذا مؤشر على أنه يجب تجنُّب الصابون. وإذا كان الجلد جافاً فيمكن مسح القضيب بزيت غير معطّر. واطلب الاستشارة الطبية قبل استخدام الكريمات أو المراهم لمعالجة الطفح. 

Senast ändrad: 27/04/36